أخبار العالم

إنجه يقر بخسارته ويرسل رسالة لأردوغان

أقر مرشح حزب الشعب الجمهوري في الانتخابات الرئاسية التركية محرم إنجه، اليوم الإثنين بخسارته في الانتخابات الرئاسية أمام منافسه الرئيس رجب طيب أردوغان.

وأكد إنجه قبوله بالنتائج غير الرسمية التي أعلنت عنها اللجنة العليا للانتخابات وذلك في مؤتمر صحفي عقده في العاصمة أنقرة، قيّم يه نتائج الانتخابات.

ووجه إنجه رسالة إلى الرئيس أردوغان قائلا: ” فلتكن رئيسًا لنا جميعا واحتضن الجميع، كنت سأفعل ذلك لو تم انتخابي”، مؤكدًا على صحة النتائج التي أعلنتها اللجنة العليا للانتخابات في وقت سابق، وقال: “النتائج التي جمعها ممثلونا في مراكز الاقتراع لا تختلف عن النتائج المعلنة”.

وأوضح أنه لم يهنئ أردوغان بعد بفوزه بالانتخابات، واستدرك قائلا: ” لكنني سأهنئه”، مضيفًا: إذا كانت محاضر الفرز تظهر خسارتكم، فقد خسرتم، لا يمكن القول “أنا لا اقبل هذا، فلنخرج إلى الشوارع”، هذه ليست ديمقراطية.

وفي وقت سابق اليوم، أعلن رئيس اللجنة العليا للانتخابات في تركيا، سعدي غوفَن، رسميا فوز الرئيس رجب طيب أردوغان، بالانتخابات الرئاسية التي جرت الأحد، عقب حصوله على أغلبية الأصوات، بعد فرز 99.91 بالمائة منها. ومن المقرر أن تُعلن اللجنة عن النتائج النهائية في 29 حزيران/ يونيو الجاري.

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.