الرئيسيةأخبار سورياالقوات الروسية تخلي مقراتها من قرية أبو دالي بريف إدلب
أخبار سوريا

القوات الروسية تخلي مقراتها من قرية أبو دالي بريف إدلب

أكدت مصادر محلية منذ قليل أن القوات الروسية انسحبت من قرية أبو دالي جنوب إدلب وتمركزت في قرية الطليسية بريف حماة الشرقي دون معرفة الأسباب.

ويذكر أن القوات الروسية كانت قد دخلت إلى قرية أبو دالي في شهر أيار عام 2018 بعد السيطرة عليها من قبل قوات الأسد في معركة الوصول إلى مطار أبو الظهور بريف إدلب.

أقامت القوات الروسية التابعة لقاعدة حميميم نقطة مراقبة عسكرية جديدة في قرية صلبا بالقرب من مدينة السقيلبية غرب حماة في خطوة أشبه لما فعلته القوات التركية في محيط ريف حلب وريف إدلب وريف حماة.

وذكرت المصادر أن القوات الروسية المؤلفة من عشرات العناصر والعربات المدرعة منعت المدنيين من الاقتراب لتلة القرية بعد قدومهم إليها صباح اليوم، وقامت بتجريف التل وإنشاء سواتر ترابية وتثبيت قواتها في قمة التل.

هذا وتنتشر أعداداً كبيرة من القوات الروسية في منطقة السقيلبية ومحردة غرب حماة ذات الغالبية المسيحية، وتتموضع في قريتي الجلمة وحيالين ومهمتها الرصد في المنطقة التي تشرف على منطقة سهل الطار بريف حماة حيث تشرف على مساحة تقدر بأكثر من 20 كيلو متراً بين مدينتي السقيلبية و محردة غرب حماة.

يذكر أن قرية صلبا تم تهجير أهلها من قبل قوات النظام السوري ومخابراته منذ عام 2014، وتم اجتياحها مرتين من قبل قوات الأسد التي دمرت أغلب منازلها.

في حين صرح مجلس الكرملين اليوم الأربعاء أنه يتوقع أن يزور الرئيس التركي رجب طيب أردوغان روسيا قريباً لإجراء محادثات مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، لكن لم يتم تحديد موعد حتى الآن.

ويشار إلى أن روسيا وتركيا طرفان رئيسيان في الساحة السورية، وتوصلتا في شهر أيلول الماضي إلى اتفاق لإنشاء منطقة منزوعة السلاح والذي كان سبباً في تفادي هجوم لجيش الأسد على منطقة إدلب.

شارك برأيك