أخبار سوريا

كيف تحول ليل دمشق إلى نهار إسرائيل تصرح ماذا أصابت غاراتها أمس

في تمام الساعة 11:15 ليلاً قامت طائرات حربية إسرائيلية قادمة من اتجاه إصبع الجليل بإطلاق عدة صواريخ باتجاه محيط العاصمة السورية دمشق، ما أدى لإصابة أحد المستودعات في مطار دمشق الدولي وذلك بحسب وكالة سانا الموالية لنظام الأسد.

و نقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عن مصدر في قوات الدفاع الجوي التابعة للنظام بأن “الغارات نفذت بطائرتين إسرائيليتين، حيث تم استهداف مطار دمشق ومحيط الكسوة بـ 8 صواريخ أطلقت من الأجواء اللبنانية”.

وأفادت العديد من المصادر أن ثلاثة انفجارات هزت الريف الغربي لدمشق ناتجة عن صواريخ أطلقت من طائرات إسرائيلية استهدفت شحنة أسلحة للميليشيات الإيرانية بالقرب من الجسر السابع في محيط مطار دمشق الدولي.

حيث كانت شحنة الأسلحة هذه قد تم تفريغها في أحد المستودعات التابعة لحزب الله اللبناني، وأن كلاً من اللواء 91 في محيط الكسوة واللواء 137 بالقرب من “زاكية” أيضاً تعرضا للاستهداف.

فيما أشار الباحث الإسرائيلي (إيدي كوهين) أن “القصف على مطار دمشق استهدف 4 طائرات شحن كبرى (هيركوليس) إيرانية، ثلاث منهن دمرن بشكل كامل”، ونادرا ما تعلق إسرائيل على استهدافها الداخل السوري.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية، إيغور كوناشينكوف، إن “ست طائرات إسرائيلية من طراز F-16 شنت ضربات من المجال الجوي اللبناني نحو الأراضي السورية”.

وأضاف كوناشينكوف أن الطائرات الإسرائيلية أطلقت 16 صاروخا موجها من طراز GBU-39، وتمكن الدفاع الجوي السوري من اعتراض 14 صاورخاً”.

من جهته أكد مصدر في وزارة النقل التابعة للنظام السوري أن حركة مطار دمشق الدولي اعتيادية ولم تتأثر بالغارات الإسرائيلية.

يذكر أن آخر قصف إسرائيلي تعرضت له العاصمة دمشق كان بتاريخ 25 الشهر الماضي، وحينها أكدت وكالة “أسوشييتد برس” أن الغارات دمرت منظومة دفاع جوي تابعة لنظام الأسد بالإضافة إلى مخزن أسلحة إيراني.

هادي العبد الله

شارك برأيك

مقالات ذات صلة