الرئيسيةأخبار العالمموالي للأسد يَـنقلب على الأوضاع بعد رؤيته لقنينة ماء نستله
أخبار العالم

موالي للأسد يَـنقلب على الأوضاع بعد رؤيته لقنينة ماء نستله

كتب رسام الكاريكاتير السوري “عصام حسن” على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، منشوراً ينتقـ.د فيه الوضع المعيشي والاقتصادي في مناطق سيطرة الأسد، عبر سرد تفاصيل حـ.ادثة حصلت معه.

وبدأ منشوره “عصام حسن” بالقول: “جلست منذ يومين مع أحد الأصدقاء في مقهى من مقاهي اللاذقية في حي الزراعة، وفوجئت بأنهم يقدمون عبوات ماء لبنانية المنشأ، ومرسوم عليها شعار شركة نستلة الشهير، واسم الشركة أيضاً، ماء نستلة!”.

حيث يعلق “عصام” على هذه الحـ.ادثة قائلاً: “عيش كتير بتشوف أكتر، لك حدا بيستورد ( بيهـ.رب) مااااااء، ونستلة كمان يا أمة الله !!”، في إشارةٍ منه إلى ارتفاع منتجات التهـ.ريب من خارج سوريا، مع العلم أنه يوجد شركات ماء محلية يتم تصديرها للخارج، ولكن للعبة اقتصادية يتم ذلك، بحسب قوله.

ويتابع “عصام” في منشوره بالقول: “واليوم الصبح شفت صورة الضابط بالجمارك اللي سـ.رق مدري كم مليار ليرة وهرب على قبرص، الصورة بمكتبه، قاعد وجنبه علم بلده اللي بيحبه كتير، طبعاً رح يحبه إذا قدر يسـ.رق منه بالمليارات، وهيدا وأمثاله هني اللي كانوا يقولولنا: الوطن ليس فندقاً، وقال شو إذا حكى الواحد مننا كلمتين من وجعه بيقولوا عنه يدار من الخارج”.

حيث ينتقد “عصام” بهذا الحديث التصريحات الأخيرة لرئيس مجلس شعب النظام، والذي اتهـ.م المواطنين الذي ينتقدون الأوضاع المعيشية والاقتصادية السيئة التي تعيشها مناطق سيطرة الأسد على مشتقات التواصل الاجتماعي بأنهم أدوات مأجورة تدار من الخارج.

ويضيف “عصام” في منشوره بقوله: “على فكرة أنا شخصياً بتمنى يكون الوطن فندق، فندق محترم، نضيف ومرتب وسبع نجوم، فيه قانون واضح ومفهوم، وكل الزبائن بتلتزم فيه بالصرماية، فندق بيحترم الزبائن، وبيقدملهم كل شي ممكن يخليهم مرتاحين، وبالمقابل بيأخد منهم الآجرة على آخر قرش”.

وفي هذا الكلام الذي يقوله “عصام” هناك رسائل مخفية موجهة ضد مسؤولي النظام ومجلس شعبه، حيث أن النظام لا يقدم أي خدمات معيشية للمواطنين السوريين في مناطقه، وبالإضافة إلى ذلك يطالبهم بأن يسكتوا ويوجه إليهم التـ.هم.

ويكمل عصام” في منشوره بقوله: “بس تعرف إنو الوطن فندق عنجد بالنسبة للمسؤولين والأثرياء، وأنت قاعد بالقبو عم تشتغل من الصبح للمسا لتأمين لقمة العيش إلك ولأولادك، وقتا رح تتمنى يكون الوطن فندق حقيقي وأنت زبون محترم فيه، عالأقل بتشوف اللي عم يسرقك وجهاً لوجه، وما بقى بيقدر حدا يكذب عليك، ويقلك: الوطن ليس فندقاً”.

حيث يقصد “عصام” في هذه الجملة أن الوطن في مناطق الأسد أصبح فندقاً للأثرياء ومسؤولي النظام فقط، وتراباً لا أكثر بالنسبة لباقي الشعب الفقير، الذي يتم سـ.رقته بشكل دائم وعلناً.

ويختم رسام الكاريكاتير “عصام حسن” منشوره قائلاً: “هذا البوست برعاية ماء نستلة، ومليارت الرفيق المناضل الهارب من هالخندق العجيب”.

الجدير بالذكر أن “عصام حسن” هو أحد الموالين لرأس النظام “بشار الأسد”، ومن مواليد محافظة اللاذقية عام 1964، وحاصل على العديد من الجوائز العربية والعالمية المعنية بفن الكاريكاتير، ويعرف بانتقاده الدائم لحكومة ومسؤولي النظام وللفسـ.اد الموجود في كافة مؤسساته، عند كل فرصةٍ تسنح له.

مدونة هادي العبد الله

شارك برأيك