الرئيسيةأخبار العالمسلام الزعتري: حافظ الأسد بَـاع الجولان ورأيي لن يغيره لا جاجة ولاديك
أخبار العالم

سلام الزعتري: حافظ الأسد بَـاع الجولان ورأيي لن يغيره لا جاجة ولاديك

أوضح الإعلامي اللبناني “سلام الزعتري” في حديثٍ إلى إحدى وسائل الإعلام اللبنانية اليوم الخميس 28 آذار، أنه انسحب من برنامج “منا وجر” احتراماً للمقدم “بيار رباط” وكي تستمر الحلقة لا أكثر من ذلك.

حيث قال “الزعتري”: أنه لم يقصد إزعاج المطرب السوري “علي الديك”، ولكنه مقتنع بما قاله عن أن نظام “حافظ الأسد” هو من باع الجولان، فهذا رأيه ولن يعتذر عن ذلك.

مضيفاً: “برأيي السؤال لم يكن في مكانه، باعتبار أن البرنامج ترفيهي، ولكن في المقابل لا يمكننا الإحجام عن إبداء رأينا في موضوع سياسي كهذا والاكتفاء بالتصفيق، لأنه يفتح باب النقاش واسعاً”.

ويكمل “الزعتري” حديثه بقوله: “من حرقة قلبنا على الجولان المحـ.تل منذ سنوات، أبدينا رأينا بكل عفوية بهذا الموضوع”.

إضافةً إلى ذلك، لفت “الزعتري” أنه لم يستغرب من ردة الفعل الطبيعية لـ “علي الديك” على ما قاله، كما أنه لم يتفاجأ بتفاعل اللبنانيين مع الذي حصل في البرنامج، لأن مسألة الجولان حسـ.اسة وستبقى محط تجـ.اذب حتى في الفترة المقبلة.

في المقابل، استغرب “الزعتري” من الاتهـ.امات التي وجهت له بأن هناك من دفع له ليقول ما قاله، نافياً وجود أي خلفيات سياسية وراء ما حصل، حيث قال “الزعتري”: “موقفي جاء في سياق طبيعي”.

كما رد “الزعتري” أيضاً على ما اعتبره البعض أنه تمثيلية لكسب الرهان في العالم الافتراضي، وطـ.معاً بالشهرة، معلقاً: “عادةً يخطط معدو البرامج لـ (الرايتينغ) وهو رفع مستوى التفاعل للمشاهدين قبل انطلاقة الحلقة، فهل يصح ذلك مع حلقة البرنامج التي حصل فيها الإشكال في الدقائق السبعة الأخيرة؟”.

لافتاً أن نسبة المشاهدة للحلقة ارتفعت بشكل ملحوظ منذ انطلاقتها وقبل أن يحصل هذا الإشكال، حيث احتـ.لت المرتبة الأولى في لبنان كـ “تراندينغ” على منصات التواصل الاجتماعي، فعن أي “رايتينغ” يتحدثون”؟، بحسب قول “الزعتري”.

يذكر أنه كان قد حصل شجـ.ار كلامي بين المطرب السوري “علي الديك”، ضيف برنامج “منا وجر” على قناة “أم تي في” اللبنانية، والإعلامي اللبناني “سلام الزعتري” المشارك في التقديم مع فريق البرنامج ومع المذيع “بيار رباط” مساء يوم الثلاثاء الفائت.

وذلك بعدما سأل “رباط” ضيفه “الديك” عن رأيه في مسألة الاعتراف الأمريكي بالجولان أرضاً إسرائيلية، وبينما راح يؤكد “الديك” أنه رأى في كلام الرئيس الأمريكي “جعجعةً ولم يرَ طحيناً”.

حيث تدخل “الزعتري” قائلاً: إن “نظام الأسد باع الجولان”، مما أثـ.ار غضب “الديك” الذي رفض كلياً أن يكمل “الزعتري” رأيه، نازعاً الميكروفون ومهـ.دداً بالانسحاب من الحلقة، فما كان من “الزعتري” إلا أن انسحب بنفسه.

ليتطلب الأمر دقائق حتى هدأ المذيع “بيار رباط” الأجواء، وذلك بعد انسحاب “الزعتري”، فعاد “الديك” إلى الغناء بعد تأكيده أن “سوريا لا تبيع كرامتها، ولن تتنازل عن الجولان بهمة رئيسها بشار الأسد”، وفق قوله.

مدونة هادي العبد الله

شارك برأيك