الرئيسيةأخبار سورياصحيفة روسية تكشف عن موعد تسيير دوريات تركية روسية في إدلب
أخبار سوريا

صحيفة روسية تكشف عن موعد تسيير دوريات تركية روسية في إدلب

كشفت صحيفة “كوميرسانت” الروسية ونقلاً عن مصادر عسكـ.رية ودبلوماسية روسية عن موعد تسيير القوات التركية والروسية لدورياتهم المشتركة داخل إدلب وريفها، وذلك بعد تعيين قائد جديد للقوات الروسية في سوريا، وتوكيله بتنفيذ هذه المهمة.

وأكدت صحيفة “كوميرسانت” أن كلاً من تركيا وروسيا ستبدآن بتسيير دوريات مشتركة داخل إدلب، في بداية شهر أيار المقبل، موضحةً أنه كان من المفترض البدء بتسيير دوريات منسقة من قبل الجانبين منذ الـ 11 من شهر نيسان الجاري.

وبحسب الصحيفة الروسية، فإنه تم تعيين الجنرال “أندريه سيرديوكوف”، قائد قوات الإنزال الروسية (القوات الخاصة) كقائداً لكافة القوات الروسية الموجودة في سوريا، وذلك خلفاً للجنرال “سيرغي سورفينكين”، القائد العام للقوات الجيوفضائية الروسية.

وأكد مصدر عسكـ.ري روسي للصحيفة، بأن الجنرال “سيرديوكوف” سيركز كل جهوده على تسريع الاتفاق التركي – الروسي الخاص بتسيير دوريات مشتركة في الأجزاء المنـ.زوعة السـ.لاح من منطقة خفـ.ض التـ.صعيد في محافظة إدلب السورية.

وكان قد عقد الجانبان الروسي والتركي أكثر من جولة محادثات في محاولة للخروج من هذا الوضع وبدأ تنفيذ الاتفاق، ففي شهر شباط الماضي وقع وزير الدفاع التركي “خلوصي آكار” مع نظيره الروسي “سيرغي شويغو” مذكرة ملحقة بالاتفاق، تنظم عمل القوات الروسية والتركية، وتسيير الدوريات المشتركة.

حيث كانت قد بدأت القوات التركية منذ 8 آذار الفائت بتسيير دوريات عسكـ.رية خاصة بها، وذلك بين نقاط المراقبة التركية المتواجدة في أرياف محافظة إدلب، وجنوب وغرب حلب، وشمال وغرب حماة، وشرق اللاذقية.

وبحسب معطيات المصادر التي تحدثت للصحيفة الروسية، فإنه كان من المفترض بدء تسيير دوريات منسقة مشتركة من القوات الروسية والتركية، اعتباراً من يوم 11 نيسان الجاري.

حيث أنه في حال كانت تلك الدوريات المشتركة ناجحة، فإن العسكريين من البلدين سيباشرون اعتباراً من 20 من نيسان تسيير دوريات مشتركة في الأجزاء الشمالية – الشرقية من المنطقة المنـ.زوعة السـ.لاح.

وأضاف مصدر عسكـ.ري للصحيفة بقوله: “ننطلق من أننا سنتمكن في مطلع شهر أيار من البدء بدوريات منسقة ضمن أرتال عسكـ.رية مشتركة، داخل المنطقة المنـ.زوعة السـ.لاح”، وفق قوله.

يشار إلى أن القائد العام لجيش العزة الرائد “جميل الصالح” كان خلال الأيام الماضية قد توعد الجنود الروس وكل من يتعاون معهم في حال قرروا الدخول إلى المنطقة، وذلك بعد توارد أنباء عن تسيير دوريات روسية في الشمال السوري المحرر.

بالإضافة إلى ذلك عرضت صحيفة “كوميرسانت” الروسية، جملة المشـ.اكل المتصلة بالوضع في إدلب، ومنها اتهـ.امات الجانب الروسي للمجموعات المسـ.لحة بق.ـصف مناطق سكنية قريبة من إدلب، فضلاً عن مزاعـ.م روسية بوجود 30 نقطة فيها مواد كيماوية.

وكان قد توصل الرئيسان التركي “رجب طيب أردوغان”، والروسي “فلاديمير بوتين” منتصف أيلول من العام الفائت، لاتفاق سوتشي حول إدلب، والذي ينص على إقامة منطقة منـ.زوعة السـ.لاح على طول خطوط التمـ.اس في إدلب، بين قوات النظام وفصائل المعارضة.

واتفق حينها على إنشاء تلك المنطقة خلال شهر، أي لغاية 15 من تشرين الأول، على شريط يتراوح عرضه من 15 إلى 22 كم، على أن يخضع لمراقبة مشتركة من جانب دوريات روسية وتركية، بعد سحب جميع الأسـ.لحة الثقيلة من هذه المنطقة، وانسحاب هيئة تحرير الشام المصنفة إرهـ.ابياً لدى البلدين، والعناصر المتشـ.ددة من المنطقة.

يذكر أنه كانت قد أعلنت وزارة الدفاع التركية في 26 آذار الماضي، عن تسيير القوات التركية والروسية لأول دورية مستقلة ومنسقة، وذلك في منطقة تل رفعت بريف حلب الشمالي، حيث أن الدورية تلك تمت في إطار اتفاق سابق بين القوات الروسية والتركية.

وأشار البيان إلى أن الهدف من الدورية تلك، هو ضمان وقـ.ف إطـ.لاق النار في منطقة تل رفعت بريف حلب الشمالي، وتوفير الأمن والاستقرار، ومـ.نع الهجـ.مات منها ضد المواقع التركية في محيط مدينة عفرين.

مدونة هادي العبد الله

شارك برأيك