تخطى إلى المحتوى

حكومة الأسد تعترف بقلة الشباب في سوريا وعزوف العديد منهم عن الزواج وتكشف عن نسبة العنوسة التي وصلت لها البلاد!

أكدت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل في حكومة النظام “سلوى عبدالله” أن نسبة العزوف عن الزواج ازدادت بنسبة كبيرة في مناطق سيطرة نظام الأسد.

وأوضحت أن ازدياد العزوف عن الزواج لأسباب عديدة منها قد تكون بسبب ظروف الحـ.ـرب على سوريا ولأسباب اقتصادية وغيرها من الأسباب التي تؤدي لازدياد هذه الحالات.

وشـ.ـددت “سلوى عبد الله” على ضرورة أن يكون هناك دراسة في مناطق محددة وفئات اجتماعية محددة لمعرفة أسباب العزوف عن الزواج لأن الآراء الشخصية لا تكفي في هذه الحالات.

مبينة أنه أصبح هناك خـ.ـلل في التوزع الديموغرافي بسبب الحـ.ـرب، موضحة أنه هناك مناطق وقرى فارغة من السكان وفي المقابل هناك مناطق أخرى مزدحـ.ـمة بالسكان.

وادعت “عبد الله” أن أي بلد تتعرض لحـ.ـرب فإنه من الطبيعي أن يكون هناك خـ.ـلل وأخـ.ـطاء في ممارسات جميع الكيانات الموجودة في المجتمع.

إقرأ ايضاً: أب يتخـ.لى عن طفلتيه في دمشق ويترك لهما ولمن يجدهما رسالة مكتوبة بخط يده ويرحل! (صور)

مضيفة، أن الاحتيـ.ـاج الشديد لدعم سبل العيش وظهور أعداد كبيرة من الجمعيات المدنية الأهلية أدت إلى بعض الأخـ.ـطاء في العلاقة.

وأشارت إلى أن “المنظمات ترتبط بالجهات المانحة لذلك يحصل هذا التضاد أحياناً بين برامجها وبين رؤى الدولة واحتياجات المجتمع بشكل حقيقي”.

70% نسبة العنوسة في سوريا

وصلت نسبة العنوسة في سوريا وصلت إلى مستويات غير مسبوقة، وفق ما ذكرت صحيفة “البعث” في تقرير سابق.

معللة ذلك بالأوضاع الاقتصادية والسياسية التي مرت بها البلاد خلال السنوات الماضية.

وأضافت الصحيفة أن نسبة العنوسة في سوريا وصلت إلى 70 %، موضحة أن أعداد الشباب قليل نسبياً مقارنة بالإناث.

إقرأ ايضاً: “الصراصـ.ير والسوس” تزين مساعدات نظام الأسد لعائلات قـ.تلى قواته .. والموالون يعلقون (صور)

وأشارت إلى أن الحصول على منزل في هذا الوقت أصبح حلماً يراود المقبلين على الزواج.

إضافة إلى المتطلبات المادية الخيـ.ـالية اللازمة للزواج والتي يصعب تأمينها من قبل معظم الشباب بمن فيهم المستقرون مادياً وهذا الأمر أيضاً أدى إلى ارتفاع نسبة العنوسة في سوريا.